ستار تنجداد STARTINJDAD
اهلا و سهلا بك عزيزي الزائر ،المرجو منك ان تعرف بنفسك و تدخل المنتدى معنا،
ان لم يكن عندك حساب بعد نتشرف بدعوتك لانشائه.
ادارة المنتدى
و شكرا

ستار تنجداد STARTINJDAD

تعلم فليس المرء يولد عالم ... وليس أخو علم كمن هو جاهل
 
الرئيسيةاليوميةبحـثالتسجيلدخول
* إذا كنت ترى نفسك مستعدا لتحمل المسؤوليه بالإشراف على أحد أقسام المنتدى و ترى بأنك الشخص المناسب وتتشرف أن تكون مشرفا في منتدانا ندعوك لقراءة شروط الاشراف الخاصة بنا. * اهلا و سهلا بكم في منتدى ستار تنجداد

شاطر | 
 

 مقاطع داخل الذاتِ وخارج الذات *: د. محمد علي الرباوي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
startinjdad
ادارة المنتدى
ادارة المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 373
تاريخ التسجيل : 05/08/2008
العمر : 37
الموقع : Tinjdad maroc

مُساهمةموضوع: مقاطع داخل الذاتِ وخارج الذات *: د. محمد علي الرباوي   الثلاثاء 29 ديسمبر 2009, 11:54 am

مقاطع داخل الذاتِ وخارج الذات *: د. محمد علي الرباوي



هَا أَصْبَحْتُ أَخَافْ

هَا أَصْبَحْتُ اليَوْمَ أَخَافْ

(أَيُخِيفُكَ وَجْهُ اللَّيْلِ

تُخِيفُكَ أَنْبَاءُ الْمَوْتِ

مِسَاحَاتُ الصَّمْتِ الْمَنْشُورِ عَلَى

حِيطَانِ القَرْيَةِ

هَا أَصْبَحْتَ اليَوْمَ تَخَافُ

وَكُنْتَ تَقُولُ: ٱلْحُبُّ يُبَدِّدُ أَبْرَاجَ الرِّيحْ)

هَا أَصْبَحْتُ اليَوْمَ أَخَافُ

وَلَكِنْ لاَ اللَّيْلُ وَلاَ الْمَوْتُ

وَلاَ الصَّمْتُ بِمَنْجَمِ خَوْفِي..

اَلْمَنْجَمُ ظِلِّي

يَتَلَوَّى حَوْلِي

يَشْتَاقُ مُبَارَزَتِي

وَكِلاَنَا جُزْءٌ مِنْ إِنْسَانْ

(هَلْ تَطْعَنُ نَفْسَكَ بِالسِّكِّينِ

تُرِيقُ شَقِيقَ النُّعْمَانِ

تُوَسِّخُ وَجْهَ النَّهْرِ

وَأَنْتَ إِذَا هَبَّتْ رِيحٌ قَبَّلْتَ الأَرْضَ

تَدَاخَلَ ظِلُّكَ فِيكَ

تَوَاجَدَ فِي أَحْضَانِكْ)

****

اَلْيَوْمْ

فِي ذَيْلِ الشَّارِعِ

يُنْثَرُ فِي الأَرْضِ عَقِيقُ الشَّمْسْ

ظِلِّي…..يَتَمَدَّدُ

يَكْبُرُ..

يَأْخُذُ حَجْمَ الصَّوْتِ وَحَجْمَ الفَمْ

يَتَحَوَّلُ جِسْماً مُنْتَفِخاً فِي الشَّطِّ الآخَرِ

-حِينَ تَصَادَمْتُ مَعَ الرِّيحِ ضَحِكْتُ كَثِيرًا

حِينَ تَعَرَّى جَسَدِي وَتَكَلَّمَ جَهْراً

لُغَةَ الطِّينِ بَكَيْتُ كَثيراً-

****

هَا أَصْبَحْتُ وَحِيداً فِي مَنْفَى خَوْفِي الرَّابِضِ

فِي عيْنِي مُنْذُ سِنينْ

وَغَلاَئِلُهُ تُورِقُ كُلَّ دَقِيقَهْ

وَأَنَا أَتَحَوَّلُ نَاراً غَضْبَى نَاراً تُحْرِقُ ذَاتِي

آهٍ لَوْ أَنِّي خَارِجَ ذَاتِي

لَوْ أَنِّي أَمْلِكُ أَنْ أَصْنَعَ لِي ذَاتاً أُخْرَى

تَمْشِي لاَ تَرْسُمُ ظِلاًّ فَوْقَ شِفَاهِ الأَرْضْ

- حِينَ تَصَادَمْتُ مَعَ الرِّيحِ ضَحِكْتُ كَثِيرَا

حِينَ تَعَرَّى جَسَدِي وَتَكَلَّمَ جَهْرَا

لُغَةَ الطِّينِ بَكَيْتُ كَثِيرَا

وَفَهِمْتُ خَبَايَا الذَّاتِ كَثِيرَا

وجدة: 5/4/1976

_________________
يدا في يد حتى نصل الى المستوى المطلوب و للافادة و الاستفادة و الاحترام المتبادل بين جميع الاعضاء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://startinjdad.ahlamontada.net
 
مقاطع داخل الذاتِ وخارج الذات *: د. محمد علي الرباوي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ستار تنجداد STARTINJDAD  :: الادب و الشعر :: الشعر-
انتقل الى: